03 فبراير 2002

السيد/ رئيس مجلس الأمة                                  المحترم

تحية طيبة … وبعد،،

يعتبر الحفظ على البيئة من الأولويات التي تحرص عليها دولة الكويت، وذلك بمنع كل ما يمكن أن يؤدي إلى تلويث البيئة. هذا وظهرت في الآونة الأخيرة ظواهر ومشاكل أدّت إلى تلوث البيئة، ولكن الدولة حرصت على إزالتها عن طريق الاستعانة بخبراء ومؤسسات لرصد هذه الأسباب والقضاء عليها، ولما كانت البيئة تعتبر واجهة الدولة وتعكس مدى تحضرها وتقدمها، ولما كانت مؤسسات استكشاف ورصد الأسباب المؤدية للتلوث تعتمد على أرقام وإحصائيات علمية ويصعب معرفتها والوقوف عليها من قبل المواطن العادي، وحرصاً منا على استيضاح هذه الأسباب وحتى يتم التعرف عليها من قبل المجتمع بصورة بسيطة وواضحة، لذا فأنني أتقدم بالاقتراح برغبة التالي برجاء عرضه على مجلس الأمة الموقر.

(نص الاقتراح)

“أن تقوم الهيئة العامة للبيئة بإعلان النسب والقراءات التي ترصدها أجهزتها بعد نشرة الأخبار مع النشرة الجوية وفي الإذاعة وأن تعمم نتائج القراءات يومياً على وسائل الإعلام المختلفة، وعلى لوحات إلكترونية خاصة تنصب في أماكن عامة وبارزة وذلك حتى يكون المجتمع الكويتي على بينة بما يدور حوله وفي بيئته”.

مع خالص التحية،،،

مقدم الاقتراح

د. حسن عبدالله جوهر