09 أغسطس 2003

السيد/ رئيس مجلس الأمة                                  المحترم

تحية طيبة… وبعد،،

للشهيد مكانة كبيرة في قلوب المواطنين، ولما له منزلة عند الله فأكرمه فجازاه الجنة وشفعه في سبعين من أهله، فما بعد هذا الإكرام تكريم، إلا أنه من الواجب علينا تذكر هؤلاء وتمجيد أسمائهم في وطننا ليذكرهم الجيل القادم، فلا أحق من تسمية مدارس من اختطفته يد المنون عن الانتظام بالدراسة أسوة بزملائه ليذكره أقرانه وليصبح مثالاً لهم يوقد فيهم جذوة الجهاد وحب الوطن، لذا فأننا نتقدم بالاقتراح برغبة التالي برجاء التكرم بعرضه على مجلس الأمة الموقر.

(نص الاقتراح)

“تسمية بعض مدارس رياض الأطفال بأسماء شهداء الكويت من الأطفال المسجلين بمكتب الشهيد على أن تقدم المدارس التي درس بها أي من هؤلاء على غيرها كل في منطقته وتقوم الجهة المختصة بتنظيم عملية التسجيل في حال وجود أكثر من شهيد في مدرسة واحدة على أن تشمل التسمية جميع الشهداء حتى الذين لم يصلوا إلى سن الدراسة”

مع خالص التحية،،،

مقدم الاقتراح

د. حسن عبدالله جوهر