01 مايو 2001

السيد/ رئيس مجلس الأمة                                  المحترم

تحية طيبة … وبعد،،

توافقت الجهود في سبيل الوصول إلى تحقيق زيادة في المرتبات والمعاشات التقاعدية، وجاءت هذه الجهود متلمسة ظروفهم وأوضاعهم المعيشية التي زادت تكاليفها وأعباؤها عليهم، وجاءت هذه الضغوط بالنظر إلى تجميد معاشاتهم وعدم زيادتها لفترة قاربت العشر سنوات في وقت ارتفعت فيه تكاليف المعيشة بنسبة متضاعفة خلال السنوات الأخيرة، ورغم أن قانون التأمينات الاجتماعية ينص في المادة (80) منه على أنه يجوز منح مكافآت أو معاشات استثنائية للمؤمن عليهم بموجب قرار يصدر من مجلس الوزراء ولو كانوا من غير الخاضعين لهذا القانون، ولما كان صحيح مفهوم المادة جواز منح زيادة لأصحاب الرواتب والمعاشات الضعيفة سواءً كان المخاطب منهم بأحكام قانون التأمينات أو لم يكن من الخاضعين له، لذلك ورعاية لأصحاب الدخول الضعيفة من هذه الفئات وتلازماً مع إقرار زيادة في الرواتب والمعاشات التقاعدية مؤخراً، كان من الملائم إعادة النظر في موقف أصحاب المعاشات البسيطة وزيادتها وفق ما يراه مجلس الوزراء محققاً لتغطية نفقات معيشتهم وكفالة الحياة الكريمة الآمنة التي أكد الدستور حرصه على تحقيقها لكل مواطن، لذا فأننا أتقدم بالاقتراح برغبة التالي برجاء التفضل بعرضه على مجلس الأمة الموقر.

(نص الاقتراح)

“قيام المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية بدراسة أوضاع أصحاب الأسر (ذوي المعاشات التقاعدية الضعيفة) وتقديم الاقتراحات والحلول بشأن زيادة هذه المعاشات بصفة خاصة وذلك استناداً للمادة (80) من قانون التأمينات الاجتماعية”.

مع خالص التحية،،،

مقدمو الاقتراح

مشاري جاسم العنجري      د. حسـن عبدالله جوهـر

حسيـن علي القلاف