08 مايو 2002

السيد/ رئيس مجلس الأمة                                  المحترم

تحية طيبة … وبعد،،

تعتبر مشكلة الإنذارات والفصل من الجامعة من أبرز المشاكل التي تواجه المئات من طلبة جامعة الكويت سنويا، وخاص تلك الشريحة التي أوشكت على التخرج بعد اجتياز معظم الوحدات الدراسية، وحصلت على معدلات قريبة جداً من المعدل التراكمي المطلوب للتخرج، ومما لا شك فيه فأن الآثار المترتبة على الفصل من الجامعة تؤثر بشكل مباشر على المستقبل العلمي للطلبة المفصولين وتحُول دون تحقيق طموحاتهم في الالتحاق بسوق العمل تبعاً للدرجة الوظيفية والتخصصات الأكاديمية والسنوات التي قضوها في تحصيل الدراسة الجامعية، وبالإضافة إلى ذلك فإن الفصل من الجامعة يحرم الطالب الجامعي من استكمال مـا تبقى من متطلبات التخرج  في الخارج أو مواصلة الدراسة في مؤسسات التعليم العالي الأخرى في البلاد، ولما كان الدستور الكويتي  يولى اهتماما كبيراً بشأن التعليم وقد أخذت الدولة على عاتقها مسؤولية غرس العلم والثقافة في نفوس أبنائها وخصصت الميزانيات المالية الضخمة لضمان التحصيل العلمي للمواطنين على كافة المستويات العلمية، ولما كانت جامعة الكويت هي الجهة الوحيدة الكفيلة بتوفير فرص النجاح واستكمال متطلبات التخرج لطلبتها، وقد استحدثت الجامعة نظام التسجيل في مقرراتها الدراسية لغير طلبتها المنتسبين مقابل رسوم المالية كما هو الحال بالنسبة للطلبة الراغبين في الالتحاق بجامعة الكويت من جامعات أخرى وكذلك خلال التسجيل في مقررات الفصل الدراسي الصيفي للطلبة من خارج الجامعة، لذا فأنني أتقدم بالاقتراح برغبة التالي برجاء عرضه على مجلس الأمة الموقر.

(نص الاقتراح)

“قيام جامعة الكويت بالسماح للطلبة الحاصلين على الإنذار الرابع والمفصولين بسبب الإنذار ممن تبقى لهم فصلين دراسيين لاستكمال متطلبات التخرج وتكون معدلاتها التراكمية قريبة من النقطتين، وكذلك الطلبة الذين تجاوزا الحد الأقصى من الفصول الدراسية ولم يتمكنوا من التخرج، بالتسجيل في المقررات الدراسية المتبقية عليهم مقابل سداد رسوم مالية تحددها إدارة الجامعة بعد وضع الشروط والضوابط الخاصة بذلك”.

مع خالص التحية،،،

مقدم الاقتراح

د. حسن عبدالله جوهر