السيد/ رئيس مجلس الأمة                                  المحترم

تحية طيبة… وبعد،،

نتقدم بالاقتراح بقانون المرفق في شأن إضافة علاوة غلاء المعيشة إلى جدول رواتب موظفي الدولة من مدنيين وعسكريين والمتقاعدين منهم، مشفوعاً بمذكرته الإيضاحية، برجاء التفضل بعرضه على مجلس الأمة الموقر، مع إعطائه صفة الاستعجال.

مع خالص التحية،،،

مقدمو الاقتراح

محمـد خليفة الخليفة     مسلـم محمد البـراك

 مرزوق فالـح الحبيني     د. حسن عبدالله جوهر

 وليـد خالـد الجري

اقتراح بقانون

في شأن إضافة علاوة غلاء معيشة إلى جدول رواتب موظفي الدولة من مدنيين وعسكريين والمتقاعدين منهم

– بعد الإطلاع على الدستور،

وعلى المرسوم بقانون رقم (2) لسنة 1967م بإنشاء الحرس الوطني والقوانين المعدلة له،

وعلى القانون رقم (32) لسنة 1967م في شأن الجيش والقوانين المعدلة له،

وعلى القانون رقم (23) لسنة 1968م في شان نظام قوة الشرطة والقوانين المعدلة له،

وعلى الأمر الأميري بالقانون رقم (61) لسنة 1976م بإصدار قانون التأمينات الاجتماعية والقوانين المعدلة له،

وعلى المرسوم لقانون رقم (15) لسنة 1979م في شأن الخدمة المدنية والقوانين المعدلة له،

وعلى القانون رقم (36) لسنة 1982م في شأن رجال الإطفاء والقوانين المعدلة له،

وافق مجلس الأمة على القانون الآتي نصه وقد صدقنا عليه وأصدرناه.

(مادة أولى)

تمنح علاوة مقدارها خمسون (50) ديناراً (تسمى علاوة غلاء معيشة) تضاف إلى المرتبات لجميع موظفي الدولة الكويتيين من مدنيين وعسكريين وتدخل هذه العلاوة ضمن حساب المعاش التقاعدي للموظف عند إحالته للتقاعد.

(مادة ثانية)

تمنح علاوة غلاء المعيشة لجميع المتقاعدين من مدنيين وعسكريين بواقع خمسين (50) ديناراً.

(مادة ثالثة)

تتحمل الخزانة العامة للدولة التكاليف المالية المترتبة على هذه العلاوة.

(مادة رابعة)

على رئيس مجلس الوزراء والوزراء ـ كل في ما يخصه ـ تنفيذ هذا القانون.

أمير الكويت

 جابر الأحمد الصباح

المذكرة الإيضاحية للاقتراح بقانون

في شأن إضافة علاوة غلاء معيشة إلى جدول رواتب موظفي الدولة من مدنيين وعسكريين والمتقاعدين منهم

تعيش الكويت حالياً في ظل ظروف اقتصادية تتميز بالارتفاع المضطرد في أسعار السلع والخدمات وسائر متطلبات الحياة الضرورية، وتخفيفاً لهذا العبء على موظفي الدولة من مدنيين وعسكريين ممن هم في الخدمة والمتقاعدين، لذلك أعد هذا الاقتراح بقانون يجعل إضافة علاوة غلاء معيشة على جدول رواتب موظفي الدولة من مدنيين وعسكريين أمراً وجوبياً وهو ما تحتمه ظروف الحياة الاقتصادية التي يحتاج معها الموظفون والمتقاعدون على حد سواء إلى هذه العلاوة لمواجهة متطلبات الحياة ولتوفير حياة أسرية كريمة كفلها الشرع والدستور، بما يتناسب مع الزيادة المضطردة في مستوى المعيشة وتكاليف الخدمات والأسعار.

وقد تناول هذا الاقتراح في مادته الأولى منح جميع موظفي الدولة من مدنيين وعسكريين علاوة تسمى علاوة غلاء معيشة بمقدار خمسين دينار، كما نصت المادة الثانية منه على منحها بالمقدار ذاته لجميع المتقاعدين، على أن تتحمل الخزانة العامة للدولة التكاليف المترتبة على هذه العلاوة وهو ما نصت عليه المادة الثالثة من هذا الاقتراح.